5 خطوات لتعرف من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بك؟

 مراجعة كتاب : من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي ؟

يتضمن ملخص – من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي للكاتب سبنسر جونسون – دروسًا رئيسية ومقاطع مهمة من الكتاب بالإضافة إلى أفكاري الخاصة.

ملخص الكتاب في 3 جمل

ليس سهلا أن تتخلى عن ما تعودت عليه، لكن إن كنت تطمح إلى التطور والنمو فهذا أمر حتمي. لهذا كلما تجاوزت ما تعرفه مسبقا كلما تمكنت من معرفة كل ما هو جديد، وخلقت بذلك فرص عظيمة لك.
عندما تغير أفكارك تستطيع تغيير واقعك!

5 خطوات لتعرف جواب: من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي ؟

1- إذا لم تتغير فإنه من الممكن أن تفنى

التغيير هو واحد من أهم القوانين الكونية التي تحكم حياة الإنسان سواء أدركت هذا أو لا. فجسدك الحالي ليس نفس الجسد الذي ولدت به و الأفكار التي كانت لديك في طفولتك ليست تلك التي تجول في ذهنك اليوم.

معرفتك بحتمية التغيير ليست بهدف إشعارك بالقلق والرعب، ولكن هي دافع لك لتتجنب العيش داخل المنفى!

بالتأكيد أنت سمعت عن ملوك و أمراء سجنوا في منفى ما لسنوات، ومنهم من توفي فيه.
ما الذي كان يراه هؤلاء؟ ما الذي كانوا يسمعونه؟ لا شيء!

كانو في منفى يرون بعضهم البعض و يستمعون لبعضهم البعض، والعالم من الخارج يتغير و يتطور. تنتهي سياسات و تبدأ أخرى…
فهل تريد أن تبقى أنت أيضا داخل المنفى إلى أن تموت؟
هذا السؤال ليس دعوة للخوف، و إنما هو تحفيز للفصل القادم من هذا الكتاب.

2- ماذا تفعل إذا لم تكن خائفا؟

قبل أن تجيب على هذا السؤال، إليك جواب السؤال الرئيسي: لماذا يخاف الناس؟
لأن التجربة الأرضية قائمة على الخوف أو المتعة. ومادام غالب الناس لا تعترف بالمتعة لذلك فهي تتجه للخوف.

هناك مقولة أحبها لاينشتاين يقول فيها:

إن أجمل شيء يمكن أن نجربه ونعيشه هو المجهول. إنه المصدر الحقيقي لكل العلوم والفنون.

ما الذي ستقوم به لو لم تكن خائفا؟
هل كنت لتنتظر الجبن الذي انتهى؟ أو كنت لتستمر في طريقك بحثا عن ما هو أعظم؟

كيفما كانت إجاباتك على هذه الأسئلة، فهي بلا شك ستوصلك للجائزة الكبرى للتحرر من الخوف. فما هي إذن؟

3- عندما تتحرك متجاوزا شعورك بالخوف ستشعر بالحرية.

وهل هناك جائزة أعظم من الحرية؟
لا أعتقد. واؤمن أن سبنسر جونسون في كتابه – من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي – كل فكرة له كانت نهايتها توصلك للحرية التامة.
إن ما يشعرك بالخوف هو ما يجعلك حبيسا في نقطة واحدة.
تخاف من رأي الناس حول مشروعك، لذلك أنت لم تبدأ فيه أبدا.
تخاف من قلق عائلتك حول سفرك، لذلك رفضت كل العروض خارج مدينتك…

لتصل إلى الحرية في اتخاذ القرارات، حرر أفكارك؛ معتقداتك؛ و مشاعرك أولا.

4- عندما تخليت عن نفسي وأنا أستمتع بالجبن الجديد حتى قبل أن أعثر عليه وجدت طريقي إليه.

أحببت هذا الفصل من كتاب من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي.
هل تتذكر جوابي عن سؤال: لماذا يخاف الناس؟ فكر لثانية!

أجبتك أن الخوف هو قائد التجربة الأرضية في غياب المتعة. فإذا أردت أن تستمتع بالجبن الجديد لابد أن تتحرر من الخوف.
والسر هنا ليس في انتظار حصولك على الجبن ولكن باستمتاعك برحلة البحث عن الجبن.

لكن أنا أريد أن تكون هذه الرحلة سريعة، لا أستطيع انتظار سنوات من البحث!

في رحلة التغيير كنت شاركتك 3 من أسرع طرق التغيير التي بإمكانك العمل عليها لتسريع أي هدف تسعى إليه.
دعنا الآن نكتشف ماذا يقول الكاتب عن هذا.

كلما أسرعت بالتخلص من الجبن القديم عثرت على الجبن الجديد.
وصلتك الرسالة؟
تريد ملابس جديدة؟ تخلص من القديمة! على الأقل إذا نظر والديك إلى دولاب الملابس سيجدون مكانا فاضيا لإضافة المزيد ههه.

تخلص من المعتقدات القديمة التي تعيق تقدمك.
تخلص من مشاعر الماضي التي تؤخرك.

معتقداتك البالية لا ترشدك إلى جبن جديد.
مشاعرك المتذبذبة لا ترشدك إلى جبن جديد.

5- ملاحظة التغييرات البسيطة تجعلك تتأقلم مع التغيرات الجذرية التي قد تصادفك مستقبلا.

كن إنسانا ملاحظا قبل أن تسافر ماذا الذي تقوم به عادة؟ تراقب أحوال الطقس في المكان الذي تذهب إليه!
هكذا الأمر في كل جوانب الحياة.

كن مراقبا للمعتقدات التي تؤمن بها.
كن مراقبا للمشاعر التي تحس بها.

جملة شهيرة بين الناس تقول: لا تكن فضوليا.
أنا أطلب منك اليوم أن تصبح فضوليا.

لتصل إلى الجواب لابد أن تسأل لابد أن تعمل بقانون الفضول.

كن فضوليا حول الجبن الجديد، وأسأل: كيف أصل إليه بيسر؟
فإذا كان هذا الجبن هو المال! إبدأ بقراءة كتاب فكر و ازدد ثراء

#حكمتي_من_كتاب

استمر في الاستكشاف والنمو! حتى عندما تصل إلى الجبن الجديد.

 شاركني في التعليقات ما هي الخطوة التي نالت إعجابك؟

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

2 تعليقات
  1. اية السيد يقول

    رائع😍استمري❤️

    1. Zahra يقول

      شكرا عزيزتي افرحني تعليقك

ما الذي استفدته؟

%d مدونون معجبون بهذه: