صحيح أننا نقوم بشحن الأهداف طاقيا لكن هذا لا يكفي!

إستراتيجية كل هدف تريد تحقيقه ستتعلمها لحظة التطبيق.

بالتأكيد سيكون في ذهنك الآن على الأقل فكرة واحدة أو هدف تريد تحقيقه.
لكنك إلى الآن لم تتحرك تجاه غايتك، لماذا؟
لأنك تكثر من الاستعدادات و تنسى أننا نستعد ونحن في الطريق وليس قبله.

خصوصا و نحن الآن على أبواب الاستعداد لعام 2022 و كل الطرق تؤدي إلى التخطيط لأهداف 2022 و إطلاق النوايا.
لكن ماذا بعد؟
هل ستبقى أهدافك عالقة على الورق من دون تطبيق؟ صحيح أننا نقوم بشحن الأهداف طاقيا لكن هذا لا يكفي!

ربما ستحس أن هذا الكلام أقرب إلى الفلسفة منه إلى الواقع. خصوصا و أنت تملك هدف تريد تحقيقه و يشعرك بقيمة كبيرة و عظيمة. وتتساءل كيف اصل للهدف الذي اريد تحقيقه وأنا افتقر الى كل تلك المؤهلات و القدرات؟

أعلم أنك في قرارة نفسك تريد رؤية هذا الهدف محقق لكنك عاجز!
هل اقول لك انك لن تحتاج لتلك المؤهلات و القدرات، لا أبدًا!

ما سأقوله هو تحرر من احتياجك للكمالية.
لا يوجد مشروع بدأ بشكل مثالي و لا شخص ناجح بدأ مساره و هو على أتم الاستعداد.

البقاء على مسار التخطيط ودراسة الجدوى يجعلك تظن أنك فعلا بدأت هدفك. لكن الحقيقة أنك فقط تظن وتعتقد هذا!
البداية الحقيقية حين تدخل في طريق الهدف، حين تجرب ما تظنه صحيح لكنه يصبح خاطئا.

الاستعداد الحقيقي يكون في طريق الهدف لأنك ستعلم ما الذي ينجح وما الذي لا ينجح.
أما على الورق فكل شيء ناجح!

انتبه جدا لهذه الفكرة الأخيرة.
على الورق كل شيء ناجح!

ودورك إسقاط ما على الورق على السطح، حتى تجرب كل فكرة وكل طريقة توصلك لكل هدف تريد تحقيقه .

كيف تسأل عن كل هدف تريد تحقيقه ؟

لكن ماذا لو بدأت فعلا دون أن تستعد 100%؟ ثم فشلت فشلا ذريعا!

لديك 3 اقتراحات:

١- تقول أنا فشلت فتقرر تغيير هدفك.
٢- تتعلم من فشلك لكن قد تفشل مرة أخرى.
٣- تسأل أهل الذكر ممن سبقك و تتجاوز الفشل.

وهنا أخص أهل الذكر بالأشخاص الذين لديهم العلم و التجربة، والنجاح أيضا في المجال الذي تسعى إليه.
مثلا هدفك مرتبط بإنشاء موقع للملابس، ستذهب وتسأل شخص مر من نفس الطريق وافتتح موقعا للملابس و نجح فيه. لا يكفي أن يكون افتتح موقعا بل أن ينجح فيه أيضا.

كل هدف تريد تحقيقه له استراتيجيات خاصة ستعرفها حين تبدأ التطبيق على أرض الواقع، وليس على الورق 👌

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

3 تعليقات
  1. […] إلى مبتغاهم، مركزين فقط على النتيجة النهائية. ومع أن هذا لايمنع تحقيقهم لأهدافهم، ولكنه يعطل الكثير من الهدايا الممكن الحصول عليها […]

  2. […] الكتب العملية و الكتب النظرية. فإننا نصل إلى التمييز بين المعرفة والعمل كما قد يفكر كاتب أي كتاب بشأن نوعية كتابه. الكتب […]

  3. […] ما حققه وما لم يحققه. باستثناء مسألة الصراع الداخلي، فمن الطبيعي أن تحقق أهدافا دون غيرها وقد تتعدد لديك الأسباب والأعذار التي منعت تحقق جزء من […]

ما الذي استفدته؟

%d مدونون معجبون بهذه: